مقالة مجلة تايم عن الرياضة

سأكتب اليوم عن مقالة مجلة تايمز لعدد ١٧ اغسطس التي كانت تذكر كيف ان الرياضة لا تساعد في نزول الوزن وأنها قد تزيد الوزن بالاحرى. المقالة هي موضوع العدد وتصدرت غلاف المجلة لما لها من اهمية. سأكتب نبذة عن المقالة وسأطرح لكم اهم الافكار بها ومن ثم اترككم مع رأيي بالموضوع. المقالة اخذت ٦ صفحات من المجلة وهنا مختصر شديد للمقالة ومن يحب الاطلاع على معلومات اكثر بهذا المجال انصح باقتناء العدد.

المقالة

تحدث الكاتب بالبداية عن كيف ان عدد مشتركي النوادي الصحية بازدياد مضطرد خلال العقد الماضي وعلى الرغم من ذلك فإن معدلات السمنة وزيادة الوزن كانت أيضا بازدياد مضطرد وفي نفس الفترة الزمنية. علق الكاتب على أنه فعلا قد يزداد وزن رواد النوادي الصحية اذا ما توقفوا عن اللعب لكن أيضا علق على موضوع مهم وهو أن الكثير من رواد الاندية الصحية يتناولوا طعام اكثر في الايام التي يذهبون فيها الى النادي نظرا لشعورهم بالجوع بعد المجهود الرياضي. نظرية أن الرياضة تنزل الوزن جديدة نوعا ما وبدأت في ستينيات القرن الماضي، لكن السؤال هو هل الرياضة فعلا تنزل الوزن؟

يقول مدير ابحاث السكر في جامعة لويزيانا أن الرياضة عديمة الفائدة للتخلص من الوزن الزائد. الكثير من الابحاث العلمية تؤكد ان الرياضة ليست بنفس الاهمية لنزول الوزن كما نسمع او نقرأ من اعلانات ومقالات في مجلات مختلفة. فعلا الرياضة تحرق سعرات حرارية لكن لها تأثير ثاني على الجسم، فهي تزيد من الشعور بالجوع لذلك نأكل اكثر، وهذا بحد ذاته يزيد من تعقيد المسألة بدلا من ان يحلها. في دراسة اجريت على ٤٦٤ امرأة قسموا على ٤ مجموعات وكملوا الدراسة التي استغرقت ٦ اشهر. المجموعة الاولى لعبت رياضة مدتها ٧٢ دقيقة في الاسبوع، المجموعة الثانية ١٣٦ دقيقة في الاسبوع، والثالثة ١٩٤ دقيقة في الاسبوع. المجموعة الرابعة لم تلعب رياضة، وطلب من كل المجموعات عدم تغيير نظامهم الغذائي وتناول الطعام بالقدر الذي يرونه مناسب. المفاجأة ان جميع المجموعات فقدت وزن لكن المجموعات الثلاث لم تفقد وزن اكثر من المجموعة الرابعة. والمفاجأة الثانية أنه في كل المجموعات كان هناك اشخاص زادوا وزنا، وكانت الزيادة لدى البعض اكثر من ٤ كيلوجرام. ما المشكلة هنا؟ العلم يطلق على العملية اسم “تعويض” وبالانجليزي اسمها compesnsation. التعويض الذي يجري بعد الرياضة هو نوعين، تعويض في الطعام وتعويض في كمية النشاط البدني. بعد الرياضة نحس بالجوع لذلك نأكل طعام اكثر، وأيضا بعد الرياضة نحس بالتعب لذلك نقلل من النشاط البدني المعتاد اليومي. مثلا بعد النادي الكثير من الاشخاص يحسون بالتعب ويظلوا مستلقين امام التلفاز بكسل. هناك مسألة اخرى توضحها الصورة بغلاف المجلة، الكثير من الاشخاص الذين يلعبون الرياضة غالبا ما يتناولون اكلات معينة كانوا يحرمون انفسهم منها. مثلا هناك اشخاص يتناولون الكيك او الشيكولاته بعد النادي ظانين انهم حرقوا مئات السعرات الحرارية ولا ضير من تناول تلك المأكولات التي يشتهونها باستمرار. المشكلة هنا بأنهم لا يعون بأن حرق السعرات وقت الرياضة كميته ليست مهولة. مثلا حتى نحرق قطعة مافن تحتوي على 360 سعرة حرارية علينا ان نركض لمدة ٣٣ دقيقة او نلعب دراجة لمدة ٧٧ دقيقة او نرفع اثقال لمدة ١١٥ دقيقة. اغلب الاشخاص عندما يلعبون على الدراجة لمدة ٧٧ دقيقة سيفرضون فرضية بأن المافن التي يأكلونها لن تضرهم كثيرا لأنهم بذلوا الكثير من الجهد، وفوق ذلك غالبا ما يشعرون بالتعب ويقل لديهم النشاط البدني بقية اليوم مما يجلعهم يزيدوا وزنا بدلا من ان يفقدوه.

هناك نظرية اخرى يطرحها من يلعب رياضة وهي ان الرياضة تزيد العضلات في الجسم، وبأن العضلات تحرق سعرات حرارية اكثر من الدهون وبذلك يحرق الجسم سعرات اكثر خلال اليوم حتى لو لم يتحرك. وفقا لحسابات اجريت في جامعة كولومبيا في عام 2001 ونشرت بمجلة ابحاث السمنة، أن الكيلوجرام من العضلات يحرق ٣ سعرات حرارية فقط في اليوم، بينما يحرق كيلو الشحم سعرة واحدة. لنفترض ان شخص استطاع ان يحول ٥ كيلوجرامات من الدهون الى عضلات فأن الفائدة التي سيجنيها هي حرق فقط 40 سعرة حرارية اكثر من قبل عملية تحويل الدهون الى عضلات. طبعا الكاتب بين ان  40 سعرة حرارية كمية صغير وتعادل ربع ملعقة من الزبدة فقط.

نعلم مدى توفر مشروبات الرياضة التي تعوض السوائل وتمد الجسم ببعض السكريات. لنفترض ان شخص ركض 20 دقيقة في الحر ومن ثم شرب قنينة كاملة من شراب جاتوريد الذي يحتوي 130 سعرة. المشكلة ان شراب جاوتريد الذي سينشرب لنقل خلال 20 ثانية سيخرب كل الركض الذي اجري خلال 20 دقيقة لأن الركض 20 دقيقة يحرق تقريبا نفس كمية السعرات الموجودة في شراب الرياضة.

في بحث اجري بالمملكة المتحدة على 206 طفل تترواح اعمارهم بين ٧ و ١١. الاطفال قسموا على ٣ اقسام، القسم الاول كان يحصل على حصص رياضة بمعدل ٩ ساعات في الاسبوع من الرياضة العنيفة المتعبة، بينما القسمين الاخرين كانوا يحصلون على ٢.٤ و ١.٧ ساعة من الرياضة في الاسبوع للمجموعة الثانية والثالثة على التوالي. كل الاطفال كانو موصلين بجهاز يرصد اي حركة يقومون بها وبالتالي يعرف الباحثون بالضبط كمية النشاط البدني الذي يحصلون عليه خلال مدة الدراسة. بعد انتهاء الدراسة قام الباحثون بالقيام بالعمليات الاحصائية الحسابية وكانت المفاجأة أن كل الاطفال قاموا بنفس كمية النشاط البدني غض النظر عن كمية الحصص الرياضية التي لعبوها. الفكرة هنا أن الاطفال الذين لعبوا رياضة مجهدة خلال فترة المدرسة رجعوا الى البيت واستلقوا امام التلفاز بينما الاطفال الذين لم يلعبوا رياضة مجهدة فأنهم في الغالب ظلو يتحركون كثيرا ويركبون الدراجة ويلعبون العابهم خارج المنزل. في دراسة اخرى أيضا اجريت ببريطانيا اكدت ان الاطفال الذين يتحركون حركة عادية مثل لعب كرة في الحي او ركوب الدراجة هم بصحة جيدة وتتطابق مع صحة الاطفال الذين يخوضون رياضات مجهدة منضبطه.

المشكلة هنا ليست بالرياضة بل كيف نعرف الرياضة هذه الايام. الرياضة بالنسبة لنا مجهود عنيف منتظم غالبا ما يتم في صالات بدنية او في النوادي الصحية. الكثير من المختصين بالسمنة بما فيهم أنا نؤمن بأن المجهود البدني البسيط لكن العالي التردد أفضل من ساعة من الرياضة في النادي الصحي. بمعنى أن الاشخاص الذين روتينهم اليومي عبارة عن نشاط بدني عالي مثل قيامهم بترتيب المنزل وتنظيفه بأنفسهم، واستخدامهم الدرج دائما بدلا من المصعد، و ذهابهم الى البقالة او المصبغة او البنك مشيا على الاقدام، وممارسة المشي الخفيف بالحي او الممشى لمدة نصف ساعة مثلا في اليوم، والقيام باعمال الزراعة في الحديقة المنزلية، وركنهم السيارة مسافة ليست قريبة جدا من الاماكن التي يقصدونها هم افضل من الاشخاص الذين يعملون رياضة وان كانت عنيفة لكنها تستغرق فقط ساعة واحدة في اليوم مثلا. أي الافضل توزيع الحركة على فترة اليوم كله بدلا من حصرها على ساعة معينة.

التعليق

لا اتفق مع كل ما جاء في المقالة، لكن للاسف منطق المقالة سليم حيث ان الرياضة التي لا تحل مشكلة السمنة لا خير بها. طبعا المشككون سوف يذكرون كيف ان الرياضة تفيد الجسم وتقي من امراض القلب والسكري. انا اؤيدهم تماما لكن اذا كانت الرياضة هذه لا تساعة على التخلص من السمنة فإن مضار السمنة ستكون اكثر من منافع الرياضة والقاعدة الفقهية التي تنص على ان درء المفاسد اولى من جلب المنافع تنطبق تماما هنا. اذا تعذر القيام بنشاط بدني منخفض الجهد لكن عالي التردد لسوء الاحوال الجوية مثلا فالافضل القيام برياضة منتظمة، لكن مع الاحتياط بكمية الاكل ولا يأخذنا الغرور بأنه طالما نعلب رياضة فيمكننا تناول ما نشاء.


عظم الله اجركم يا اهل الكويت على هذه الفاجعة واسأل المولى ان يكتبهم في الشهداء وأن يشفي المرضى وأن يصبر قلوب اهاليهم.<انا لله وانا اليه راجعون>

About these ads

10 أفكار على ”مقالة مجلة تايم عن الرياضة

  1. مشكلتنا نهتم بالرياضه فقط لتنزيل الوزن
    انا وايد شفت تأثير للرياضه من ناحيه الشكل
    الرياضه تقلل مظاهر التقدم بالسن داخليا وخارجيا
    لكن احنا للاسف مانطبق الاشيا اللي نعرف فائدتها

  2. مقاله ممتازه ومثيره للاهتمام
    بالطبع الرياضة وحدها بدون نظام غذاءي هي تضيعه للوقت والمال
    ما يتغاضا عنه المقال اهميه الاراده الشخصيه بالطبع سوف
    يشعر ممارس الرياضه بالجوع بعد الرياضه
    الرياضه المقرونه بنظام غذاءي معتدل يساويان فقدانا للوزن
    والتقليل من ظهور الجلد الزائد بعد فقدان الوزن

  3. I am reading your resume..got shocked
    ماجستير تغذية اكلنيكية بشرية (قيد الدراسة حاليا) جامعة جلاسكو اسكتلندا
    ماجستير ادارة اعمال (قيد الدراسة حاليا) جامعة ماسترخت هولندا

    ما لقيت الا جامعة جلاسكو باسكتلندا..أضعف جامعة ولا المهم شهاده و السلام؟؟

    هم اداره اعمال لا ماشاءالله والله مخ عليك مجابل دراستين وحده باسكتلندا و الثانيه بالكويت …عبقري بالتوفيق

    بتاع كلو!!!

    • The University’s teaching quality was assessed in 2009 to be among the top 10 in the United Kingdom, along with its reputation as a “research powerhouse”, whose income from annual research contracts also placing among the top 10 the UK, generating a total income of over £362,000,000 per year. The most recent Independent Good University Guide places Glasgow as third in Scotland, behind St. Andrews and Edinburgh, and one of only three Scottish universities in the UK’s top 30. The University is a member of the Russell Group of research-led British universities and was a founding member of the organisation, Universitas 21, an international grouping of universities dedicated to setting worldwide standards for higher education. The university currently has fifteen Regius Professorships, nearly twice the number held by the next nearest, Oxford

      Source: Wikipedia

      هذه هي الجامعة الي تقول عنها اضعف جامعة فمن وين جبت هذا الكلام؟

      ليش ما يصير يستخدم مقالة منشورة في مجلة التايم؟ هل مواضيع التغذية والرياضة اصبحت مثل ابحاث علم الذرة والجينات؟

  4. اسمحلي الاخ Engineer منو حظرتك عشان تقيم المدونه او انك تقيم الجامعه الي يدرس فيها الدكتور ؟؟؟؟؟؟؟ اذا انت ناوي نية خير تبي تستفيد بمواضيع التغذيه ( هذي الساعه المباركه ) اما اذا حضرتك تبي تقيم المدونه ( بهندستك الخاصه ) لا اخوي اسمحلي اقولك خلك بالهندسه الله يرحم واللديك ! اسمحلي دكتور اني رديت على البش مهندس بس بصراحه كلامه يستفز

  5. موضوع محير جدا و مهم في نفس الوقت لانه متير للجدل ولكن من الطبيعي ان الاعتدال في الاكل و ممارسة الرياضة بشكل منتظم اكثر ايجابية و فعالية من ممارسة الرياضة دون الاعتدال في الاكل و هدا عن تجربة شخصية و الله يعطيكم العافية و تمام الصحة

أضف تعليق

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. تسجيل الخروج / تغيير )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. تسجيل الخروج / تغيير )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. تسجيل الخروج / تغيير )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. تسجيل الخروج / تغيير )

Connecting to %s